Home 5 Afrique du Nord 5 تونس : طائرة تجسس أمريكية تحلق فوق جبل الشعامبي

تونس : طائرة تجسس أمريكية تحلق فوق جبل الشعامبي

351إكتشفنا بمحض الصدفة وعبر موقع Flightrada24 تصرف مريب لطائرة مجهولة في سماء تونس. في الواقع الطائرة كانت عبارة عنBeech 300 Super Kingair تحمل الترقيم N351DY تعود ملكيتها لشركة خاصة أمريكية غريبة، الطائرة أقلعت من مطار صغير بالجزيرة الإيطالية الصغيرة Pantelleria على الساعة العاشرة صباحا هذا اليوم، بعدها اتجهت مباشرة نحو الغرب التونسي مرورا بالقصرين. والشيء المريب في تحليق الطائرة هو أنها لم تتوقف عن القيام بتحليق دائري فوق جبل الشعامبي لغاية الساعة 15:45 دقية، لمدة 6 ساعات وهي تحوم فوق منطقة ضيقة في محيط لا يتجاوز الخمسين كلم.

وبالبحث في تاريخ مطار Pantelleria يمكن ملاحظة أن نفس الطائرة قامت بهذا النوع من العمليات أيام 21 و 22 و 23 مارس الجاري. نفس مخطط الطيران، نفس المدة الزمنية المستغرقة ونفس الكثافة حول منطقة جبل الشعامبي.

الطائرة في الأصل هي طائرة سياحية ذات دفع توربيني وتتصف بقوة التحمل، الجزائر تمتلك هذا النوع من الطائرات يستعمل في مهام الإستطلاع الجوي.

أما الطائرة محل الشكوك، ترميز N351DY، تشير إلى هيكل فارغ من منطلق تسميتها العامة كما أشرنا إليه، شركة Aircraft Logistics Group LLC. هذه الشركة التي تقع بأوكلاهوما ليست إلى فرعا لمجموعة تمتلك عقودا ضخمة مع البنتاغون المعروفة باسم Acorn Growth Companies، والتي تدخل ضمن نطاق نشاطها عمليات المراقبة الجوية و الإستعلام، وعلى وجه الخصوص تعيدل هذا النوع من الطائرات لتصبح ذات طابع عسكري.

مثلا شركة Commuter Air Technologies تعرض علنا قدرات هذه الطائرة على موقعا الإلكتروني. من تركيب للـ FLIR، إلى تمديد الأنف ومعدات الكشف، أيضا القيام بتعديل المحركات و تركيب خزانات الوقود الإضافية لمضاعفة المدى العملياتي وأخيرا تكييف أماكن لمعدات الرادارات على الأرض.

السؤال الذي يطرح نفسه هو ماذا لو كانت الطائرة تقوم بعملياتها بطلب من الحكومة التونسية من أجل مراقبة جبل الشعامبي؟ المنطق في هذه الحالة يفرض أن ترابط الطائرة بالمطار العسكري بقفصة على بعد 70 كلم عن جبل الشعامبي، أو مطار صفاقص الأكثر اهمية على بعد 120 كلم، الذي يعتبر أكثر قربا من جزيرة معزولة في البحر المتوسط. وإذا لم يكن يقوم بعمليات بطلب من الحكومة التونسية لماذا لم يقم سلاح الجو التونسي بالتدخل لوضع حد لهذه العمليات؟ أو لماذا سمحت القوات الجوية الجزائرية لطائرة تجسس بالتجول بحرية على بعد عشرات الكيلوميترات عن حدودها، وعلى متنها معدات يمكنها الإستشعار لمسافة تزيد عن 50 كلم داخل التراب 351الجزائري؟

من الممكن أيضا أن يكون هذا الأمر قد حدث بتفويض تونسي لكن مع رغبة في التستر على عدم قدرتها في مكافحة الإرهاب بوسائل حديثة. علينا أن نتذكر جيدا ظهور تلك الطائرة الغريبة من طراز L39 جزائرية بدون علم أو ترقيم في مطار عنابة مع العلم أن طائرة L39 هي القاسم المشترك الوحيد في سلاح الجو للبلدين.

هذه الأسئلة قد تبقى معلقة إلا إذا صدر تصريح رسمي من طرف الحكومة التونسية

(Traduction Cool Breeze)

commute Acorn

 

Comments

comments

Leave a Reply

x

Check Also

الجزائر: الجيش الوطني الشعبي يتجه لافتتاح شركة أبحاث وتطوير للصواريخ

بموجب مرسوم رئاسي تم نشره في 11 يوليو في الجريدة الرسمية, تم إنشاء “مؤسسة تطوير ...

العراق يستقبل الدفعة الثانية من المركبات المدرعة BMP-3

تلقى الجيش العراقي هذا الأسبوع دفعة ثانية من دروع BMP-3 من كورغان في روسيا. Comments ...

مصر تشتري طائرة اليوشن 76 بمقاس XXL

قدم سلاح الجو المصري اليوم الصورة الأولى لطائرة شحن من طراز Il-76 MF بألوان وطنية. ...