Home 5 الجزائر 5 كيف تتعامل الجيوش العربية مع معضلة الطائرات الشبحية ؟

كيف تتعامل الجيوش العربية مع معضلة الطائرات الشبحية ؟

قبل 20 سنة في يوم 27 مارس سنة 1999 … قام الكولونيل Zoltàan Dani قائد الكتيبة الثالثة التابعة للفوج 250 للدفاع الجوي للجيش اليوغوسلافي … بإعطاء الأمر للكولونيل Đorđe Aničić بإطلاق صاروخ من قاذف صواريخ SA-3 Petchora …

كانت الساعة تشير إلى 20:15 عندما رصد رادار P-18 التابع للكتيبة الثالثة طائرة قتالية على بعد 27 كيلومتر … الرادار كان نشطا لمدة 17 ثانية فقط … ثم تم إطفاءه حتى لا يتم تدميره من المقاتلات الملقبة بلفظ Wild Weasel و المخصصة لمكافحة رادارات أنظمة الدفاع الجوي الخاصة بحلف الشمال الأطلسي … كان الهدف هو مقاتلة F-117 و التي كان يقودها الكولونيل Dale Zelko من سلاح الجو الأمريكي … حيث تمت هزيمة أسطورة شبحية المقاتلة …

و في يوم 4 من شهر ديسمبر سنة 2011 في شرق إيران … تمت قرصنة درون RQ-170 Sentinel الأمريكي و إنزلها بواسطة نظام حرب إلكترونية إيرانية … هذا الدرون الذي لا تزال كثير من تقنياته سرية حتى هذه اللحظة شبحي أيضا … و طوال 20 سنة … تم إدخال العديد من الطائرات الشبحية الخدمة في كامل أسلحة الجو لمختلف دول العالم من بينها دخول مقاتلات F-35 إلى إسرائيل و إيطاليا إبتداء من سنة 2016 … و لا ننسى قصف قاذفات B2 أهدافا في ليبيا سنة 2017 … و هو ما جعل منطقة الشرق الأوسط و شمال أفريقيا في مواجهة مباشرة أمام الطائرات الشبحية … بعض هذه الدول قامت بالتجهز لهذه الأخطار مثل مصر و الجزائر … حيث قامت مصر بإختيار التكنولوجيا الروسية فيما قامت الجزائر بإختيار التكنولوجيا الصينية و الروسية معا … هاته الدولتين قامتا بعقد صفقات منذ ما يقرب لعقد من الزمن … حيث تعاقدت الجزائر على الرادارات الصينية من نوع YLC-8B و DWL 002 …

فيما يتعلق بالعروض الروسية … فهي تتضمن رادار الإنذار المتقدم من نوع Resonans-NE و الذي دخل الخدمة في الجزائر و مصر … يمتلك رادار Resonans-NE تردد عالي ضد الطائرات الشبحية بمدى يصل إلى 1100 كيلومتر … حجمها و قدرتها الكبيرة على الحساب يجعلها قادرة على العمل في البيئات المشبعة بالإجراءات المضادة الإلكترونية كما أنه قادر أيضا على رصد الصواريخ الباليستية الفرط صوتية …

بالنسبة لرادار P-18-2 Prima 2 … فهو تطوير لرادار P-18 و يصل مداه إلى 270 كيلومتر و يمتلك القدرة على رصد الأهداف الشبحية …

بالنسبة لرادار Nebo-2 فهو ثلاثي الأبعاد 3D متحرك و يعمل بالمصفوفات النشطة AESA و يعمل في الجزائر و مصر على حد سواء … يصل مداه إلى 380 كيلومتر و يمكن ربطه مع أنظمة S-300 و S-400 للدفاع الجوي حيث سيقوم بتوجيه الصواريخ نحو الأهداف الشبحية …

أما رادار البحث Sopka-2 فهو أوتوماتيكي و يعمل بدون توقف و بدون حاجة للعنصر البشري و يمتلك القدرة على البحث على الأهداف الجوية و التحكم في المجال الجوي لمسافة تصل إلى 450 كيلومتر …

و أخيرا سنتحدث عن نظام Avtobaza … و الذي لا يعتبر رادارا لكنه نظام حرب إلكترونية ELINT متنقلة و يعمل على رصد الإنبعاثات الراديو-إلكترونية و الرادارية للأهداف الطائرة بدقة كبيرة … النظام قادر على تعقب حتى 60 إنبعاثا راداريا في نفس الوقت من مسافة 150 كيلومتر و يعمل في الجزائر و مصر و هو المسؤول عن قرصنة الدرون الشبحي الأمريكي من نوع RQ-170 في إيران …

Comments

comments

Leave a Reply

x

Check Also

Su-57

الجزائر أول زبون لل-Su-57 الشبحية وال-Su-34

لقد أصبح الآن رسميا تقريبا أن الجزائر وقعت عقد للحصول على عدد 14 مقاتلة شبحية ...

M-ION

M-ION جهاز للكشف عن المتفجرات والمواد المشعة المحمول

لقد التقينا بهم في معرض Milipol في باريس في أواخر نوفمبر. عرضت الشركة TSNK الروسية ...

Umkhonto

أول اختبار لصاروخ أومخونتو IR في الجزائر

أجرت فرقاطة من طراز Meko A200 تابعة للقوات البحرية الجزائرية اليوم تجربة صاروخية جنوب إفريقية ...