Home 5 الشرق الأوسط 5 مصر: عملية سيرلي تفضح المخابرات الفرنسية
egypte

مصر: عملية سيرلي تفضح المخابرات الفرنسية

فجر الموقع الاستقصائي disclose مفاجأة مدوية عندما كشف عن عملية سرية قادتها المخابرات الفرنسية في مصر من تفاصيلها عمليات تصفية خارج القضاء ضد مهربين وخارجين عن القانون في مصر

بدأت العملية شهر فيفري 2016 بالقاعدة المصرية الكبيرة مرسى مطروح التي توكل اليها مهمة حماية حراسة الحدود المصرية الليبية
فريق من الخبراء الفرنسيين في مهمات الاستطلاع و التنصت الالكتروني أنشأوا بالقاعدة مركز عمليات وتحكم وقيادة لما تم تعميده بالاسم الرمزي sirli
مئات الوثائق من جهاز المخابرات العسكرية الفرنسية تسربت الى ايدي الصحفيين الاستقصائيين شملت تقارير ،مذكرات، ملاحظات، اوامر وتعليمات تحمل بعضها طابع مستعجل و سري كشفت خبايا العملية السرية كلها.

الهدف من العملية هو تأمين الحدود المصرية الليبية بطول 1200 كلم

وزير الدفاع المصري في لقائه بالوزير الفرنسي الدفاع في القاهرة حدثه عن حاجة مصر الملحة للاستطلاع و الاستعلام الجوي ، لم يتردد الوزير الفرنسي جون ايف لودريان في عرض المساعدة الفورية و العملياتية التي اخذت شكل عملية سرية قادتها مديرية المخابرات العسكرية الفرنسية انطلاقا من مرسى مطروح

 

لتنفيذ العملية سخرت مديرية المخابرات العسكرية الفرنسية زهرة وسائلها التقنية و العلمية :طائرات استطلاع ومراقبة من نوع مرلين 3، بمهمة مراقبة المتسللين من الحدود اللليبية

ضباط ارتباط مصريين كلفوا بمرافقة الوحدة الفرنسية ولنقل المعلومات الفورية للقيادة المصرية في الوقت الحقيقي و الفوري

نجاعة هذه الخطوة اذن بالجيش المصري لطلب زيادة التنسيق لدرجة تحقيق ربط حقيقي فوري بطائرات الاستطلاع الفرنسية مع الوسائل المصرية لتوجيه ضربات للمتسللين فور اجتياز الحدود

للوهلة الاولى قد يبدو الامر متعلق بارهابيين لكن في حقيقة الامر اهداف هذه الضربات كانوا فقط مجرد مهربين على الحدود و مهاجرين غير شرعيين

النتيجة كانت مرعبة ، فحسب الوثائق المصنفة سرية للغاية تورطت فرنسا في تنفيذ 19 عملية قصف ما بين 2016 و 2018 اين تم ضرب و قصف عدة سيارات نتج عنها بالاجمالي سقوط المئات من الضحايا الذين تم اعدامهم من الجو بدم بارد

حسب التوصية رقم 56/83 لللجمعية العامة للامم المتحدة فإن تورط ومسؤولية فرنسا ثابتة في هذه الاغتيالات

المدير السابق للمخابرات العسكرية الفرنسية نفى تماما علمه بالموضوع
كريستوف غومارت اكد لمحققي disclose ان مصالحه لم تقدم ابدا معلومات ادت الى قتل مدنيين حسب معلوماته وانه لو علم بذلك لطلب فورا الغاء العملية وسحب عناصره من مصر
رغم وجود عدة تقارير ومذكرات على مستوى المخابرات العسكرية الفرنسية تؤكد هذه التجاوزات التي مست حتى مواطنين كانوا في مهمة تزويد منجم معزول بالماء الصالح للشرب
عملية سيرلي لم تكشف كل خباياها بعد بانتظار الكشف عن الجزء الثاني من التسريبات التي تحمل تفاصيل اكثر عنها

 

 

 

 

Comments

comments

Leave a Reply

x

Check Also

لماذا يجب تجاهل تصنيف الجيوش على الأنترنت

هناك مجالات عدة أين يكون التصنيف واقعا مستحيلا، وأين يكون أيضا بدون فائدة تذكر. وتصنيف ...