Home 5 الجزائر 5 معرض ماكس 2017 : إبتكارات وتحديات (ملخص لكل مافاتكم في المعرض)

معرض ماكس 2017 : إبتكارات وتحديات (ملخص لكل مافاتكم في المعرض)

إحتضنت ضاحية جوكوفسكي Zhukovski بموسكو بين 18 و 23 من جويلية الحالي معرض الطيران و الفضاء ماكس 2017 MAKS والذي نظمه المجمع التكنولوجي الحكومي روستيخ Rostec، المناسبة سمحت بعرض آخر المنتجات في ميدان الطيران المدني والعسكري. كون التوقيت الذي أقيم فيه المعرض يعتبر حساسا لأن روسيا تقبع تحت طائل من العقوبات الإقتصادية و العسكرية من قبل الإتحاد الأوروبي ودول الناتو و الولايات المتحدة الأمريكية، كل هذا لم يمنع الكثير من المجامع الصناعية العالمية من تسجيل حضورها في هذا المعرض.

Leonardo, Safran, Thales, Boeing, CFM و آخرون كانوا حاضرين وقدموا آخر ما تزخر به مختبراتهم من تكنولوجيات في مجال الطيران المدني. وهناك أخبار بأنه حتى الشركات الاوكرانية كانت حاضرة. بين الصحيح و غير المؤكد تعتبر هذه المعلومة تحديا كبيرا يظهر مدى أهمية نجاح نسخة MAKS لهذه السنة بالنسبة لروسيا ونظرا لكثافة و كثرة المعدات الجديدة المعروضة، لا يمكن بأي حال من الأحوال التقليل من نجاحه. وعند طرحنا السؤال حول العقوبات على السيد Alexander Mikheev رئيس الهيئة الروسية المعنية بالترويج وتوريد المعدات العسكرية Rosoboronexport فكان جوابه كالتالي :” الشركات الموقعة لعقود توجد في وضع يلزمها التكيف مع ما تم الإتفاق عليه بين الأطراف المعنية أو عليها مواجهة تبعات إلغاء العقود من طرف واحد. أما المؤسسات المتبقية فتواصل شراكتها وفي جميع الأحوال فإن روسيا تهدف إلى الإكتفاء الذاتي تكنولوجيا في أفق 2022″.

وأحد الهواجس الأخرى التي تتوجس منها بعض الدول الغربية و دول الناتو هي الإهتمام الذي تبديه دول مثل بولندا و بلغاريا بالإبقاء على مقاتلات من طراز Mig29 قيد الخدمة في قواتها الجوية و دون أن ننسى رغبة أنقرة في اتلعاقد على 4 منظومات S-400 للدفاع الجوي. ومن الدول التي تجاوزت هذه العقوبات رغم كونها معنية بتطبيقها يمكننا الإستدلال بالحضور القوي لجناح دولة التشيك وأيضا مشاركة فريقه الجوي في إستعراضات MAKS الجوية، كذلك عرضهم لطائرة النقل الداخلي LET 410، التي قام التشيكيين بعرضها على أنها نسخة مدنية لكن الروس عرضوها على اساس كونها نسخة عسكرية في المربع المخصص لعرض الطائرات بشكل ثابت.

ماهي المعدات الجديدة المعروضة في MAKS 2017

تم في اليوم الأول من فعاليات الصالون تقديم المقاتلة Mig35 فقد مثل ذلك حدثا فريدا بالنسبة لمصنع طائرات كان يتهدد شبح الإختفاء. ومن المفروض أن تشمل طلبية القوات الجوية الفضائية الروسية 27 طائرة كدفعة أولى تماشيا مع خطط التسليح لغاية سنة 2025. حسب السيد Ilya Tarasenko الرئيس المدير العام لشركة RSK MIG والذي كان لنا شرف لقاءه، فهو يقول بأن مقاتلة Mig35 أكثر تقدما من المقاتلة Mig29، فهي تحتوي على عدة خصائص شبحية كالطلاء الذي يمتص موجات الرادار وأبعاده المنخفضة.

الميغ 35 بإمكانها أيضا إطلاق معظم باقة الصواريخ جو-جو الحديثة والذخائر الذكية جو-أرض، ما يجعلها مقاتلة متعددة المهام. وحسب كلام السيد M Tarasenko في إن العلاقة السعر/الأداء يضع المقاتلة على رأس القائمة بين المقاتلات المنافسة الروسية منها أو الغربية وبفارق 20 إلى 25% أقل سعرا عند التعاقد عليها و خلال صيانتها وإبقاءها في ظروف عملية.

لكن أحد أهم العوامل التي تميز مقاتلة Mig35 هو ظهور بود POD التهديف بالليزر T220 الذي يسمح لمقاتلات مثل Su30-35 و Mig29-35 بإطلاق ذخائر جو-أرض موجهة بالليزر. البود من إنتاج شركة Joint Stock Company “Scientific Corporation et de production ” Instrumentation de précision Systèmes ” أو (JSC CPS SPP). هذه الشركة تقوم أيضا بإنتاج جهاز OLS35. أما اليوم T220 فتعتبر مصر أول زبون له، يبلغ طوله 2.4 متر و قطره 37 سم، قدرات البود غير معروفة حاليا. أما دخوله الخدمة فيمثل ملئا لفراغ أو فجوة تكنولوجية طالما سيطرت عليها بعض الشركات العالمية مثل الفرنسية Thales ببود Damoclès و شركة Rafael الإسرائيلية ببود Litening.

دوما في مجال الطيران قامت شركات روسية بعرض تصاميم لسلسلة نماذج تدخل في فئة الطائرات بدون طيار الثقيلة، أين تتواجد روسيا في ذيل الترتيب في هذا المجال و منذ سنوات عديدة، من هذه المكاتب و الشركات نذكر مكتب الدراسات KB CAT التي قام بإنتاج طائرة التدريب ذات الجناح المعكوس SR 10 الذي قام بعرض نموذج لطائرة بدون طيار هجومية المسماة AR 10 على أساس طائرة تدريب صغيرة. شركة Kronstadt Technologies من جهتها قامت بعرص الدرون Orian-E أول طائرة بدون طيار مسلحة من فئة MALE (متوسطة الإرتفاع مع قدرة تحمل كبيرة) موجهة للجيش الروسي. رغم تصنيفها كمنصة تكنولوجية من أجل الإستعراض، يصنف الدرون Orion-E في فئة طائرات Predator RQ9 الأمريكية و WingLoong الصينية.

ويعمل مكتب Kronstadt بالشراكة مع Rosoboronexport على مشروع أكثر موائمة موجه للتصدير للزبائن التقليديين لروسيا. إحدى الفجوات التكنولوجية التي على روسيا ملأها هي إيجاد خليفة لطائرات النقل الثقيلة Antonov AN 124 Ruslan والتي بدأت تظهر علامات التقادم عليها. يقدم معهد جوكوفسكي Joukovski مشروعا مماثلا لطائرة Ruslan تحت إسم سلونا Slone، والتي تعني الفيل والتي بإمكانها نقل ما يصل عدده إلى 5 دبابات T90 او 14 عربة مدرعة Tigr. اما فيما يخص المروحيات فقد قامت شركة مروحيات روسيا Russian Helicopters فرع شركة Rostec أخيرا بتوقيع عقد لمروحيتين من طراز Mi38 لصالح الجيش الروسي، ما يعني بداية الإنتاج الرسمي لهذا الطراز من المروحيات من الجيل الجديد والتي عرضت أول مرة سنة 2011 في نفس المعرض. كما تم عرض نسخ مشتقة من المروحية Mi171 نذكر منها النسخة Mi171 V2 والتي تتوفر على مراوح/شفرات مصنوعة من المواد المركبة، ومحرك أكثر فعالية و قمرة قيادة تم إعادة تجهيزها بمعدات تحكم رقمية ومقصورة مرنة قابلة لإستيعاب مختلف التعديلات المطلوبة. كما تم عرض نسخة قطبية من المروحية Mi171 تتميز بقدرات فائقة أثناء الطيران المرتفع أو في الأجواء داخل نادرة الحدوث داخل الغلاف الجوي أو في الأجواء المغلقة.

كما كانت معرض ماكس MAKS لهذه السنة فرصة لعرض النسخة الثقيلة التسليح من المروحية Mi171 SH، والتي يمكن إستعمالها في عمليات الإسناد الناري أو المهمات القتالية و البحث و الإنقاذ CSAR. المروحية تتوفر على رشاش ثقيل على أحد الجوانب وقدرات إطلاق صواريخ Vikhr و بودات لمدافع على الأجنحة. شركتا KRET و Shvabe رائدتا الإلكترونيات الروسية مؤسسة إنتاج الراديو و الإلكترونيك الروسية KRET فرع شركة Rostec قامت بعرض أكثر من 200 نموذج في جناحها بمعرض MAKS 2017. من بينها بود التشويش Khibiny-M الذي دخل الخدمة لدى القوات الجوية الروسية و هو معروض للتصدير كان العنصر الأساسي في جناح الشركة.

كما تسنى لنا الإطلاع ولأول مرة على شراك الرادار المجرور والذي يمثل أول عملية جهاز محاكاة مسحوب يقوم بمحاكاة البصمر الرادارية للطائرة والذي يعكل على التشويش على الصواريخ الموجهة راداريا أو القيام بمحاكاة وجود عدد كبير من الطائرات. كما حضرنا لعملية تقديم الجيل الجديد من رادارات إيسا AESA التي ستزود بها مقاتلة Mig35 و Su35 وأيضا وحدة ليزرية لتحديد الإتجاه تعمل بالقصور الذاتي ما يسمح بتصغير حجم هذا الجهاز الهام في للملاحة الجوية اما شركة Shvabe الفرع الثاني لشركة Rostec والمتخصصة في المجال الكهروبصري، فقد قامت بعرض تشكيلة مذهلة من المعدات مع حزمة كاملة من كرات أنظمة الرؤية لطائرات بدون طيار والمروحيات و الطائرات و عرض كرة نظام رؤية جديدة تحتوي على 7 قنوات تعمل في وقت واحد. كما قامت شركة Shvabe بعرض بود تهديم موجه للمقاتلة سوخوي T50 الذي يحمل الترميز 101 KS-N والموجود قيد الخدمة.

أما أهم الإبتكارات المعروضة كانت كاميرا SWIR (الموجات القصيرة تحت الحمراء) واليت تسمح بالرؤية في غياب الضوء وأيضا الرؤية بين حبيبات الغبار و في الماء. كما عرضت الشركة نماذج مختلفة تدخل في برنامج جندي المستقبل و العديد من المستشعرات.

الرادارات والصواريخ

شركة Almaz-Entey سجلت حضورها في نسخة MAKS هذه السنة بعرضها لمنظومة S400 ومجموعة متنوعة من الرادارات و أنظمة القيادة و الإتصال. منظومة الدفاع الجوي قصيرة المدى المستقة TOT تم عرضها كذلك في نسختها القطبية مع شاسيه مجنزر مزدوج. البانتسير جانوس Pantsir Janus و Kornet EM كذلك سجلا حضورهما شركة الصواريخ المتحدة United Missile Company كانت أحد نجوم معرض MAKS بعرضها إيقونتها في الحملة العسكرية الروسية في سوريا ألا وهي صاروخ كاليبر Kalibr، كذلك معظم تشكيلة صواريخها جو-جو و جو-أرض.

محركات الطائرات

الفرع ODK و الذي يقوم بتصميم و إنتاج المحركات لصالح شركة Rostec قام بعرض تشكيلته من محركات الطائرات، المروحيات و الطائرات بدون طيار المدنية و العسكرية. إنطلاقا من محرك المقاتلة Su35 إلى محرك Sam 146 من إنتاج الشركة المختلطة Volga-air (Saturn-Safran) مرورا بالمحركة التوربيني VK-2500 الخاص بالمروحيات. حضور الأجانب نسخة ماكس MAKS 2017 والتي ضمت عارضين من 35 دولة شهدت هيمنة للأجنحة الصينية والبيلاروسية و الإيرانية والتي إستحوذت على مساحات عرض كبيرة مما تم تخصيصه للعارضين الأجانب. الصين كانت ممثلة في شركتي AVIC و Norinco، ودولة بيلاروسيا كانت ممثلة في شركة Peleng المختصة في الإلكترونيك و الأنظمة البصرية وشركة ARP558 في مجال الطيران. أما الإيرانيين فقد كشفوا على عدد من المعدات نذكر منها : القنابل الذكية صديد Sadid و غاصد ghased و قاصد Qased. الصاروخ المضاد للمروحيات و الطائرات بدون طيار Ghaem M بالموجه بالليزر (تطوير لصاروخ TOW). كذلك تم عرض طائرات بدون طيار ياسر Yasir و مهاجر Mohajer 6 ومعدات كهرو بصرية و إتصالات بالراديو.

الخلاصة

نسخة ماكس MAKS 2017 إستضافت 425000 زائر في 6 أيام حسب المنظمين، 70000 مختص من بينهم 2000 صحفي قاموا بالتجول في مختلف أقسام المعرض لمدة 3 أيام خصصت لهم. حوالي 10 مليارات دولار في شكل صفقات تم توقيعها أو التفاوض عليها خلال المعرض ما يمثل زيادة معتبرة مقارنة بنسخة 2015. الشيء السلبي الوحيد هو أن معرض MAKS قد يكون الأخير في ضاحية جوكوفسكي، كون النسخ القادمة سيتم تنظيمها في مجمع كوبينكا Kubinka التي سيحتضن بعد أيام فعاليات معرض Army 2017.

Traduction Hammerhead

Comments

comments

Leave a Reply

x

Check Also

Mig 29 Egypte

تحطم طائرة ميغ 29 مصرية

ذكرت صحيفة كوميرسانت الاقتصادية الروسية اليومية أنمقاتلة من طراز ميغ 29 أم/أم2 مصرية تحطمت اليوم ...

Arms and security 2018

الأسلحة والأمن 2018, الوصفة الأوكرانية للحروب الحديثة

كان من دواعي سرور ميناديفونس أن يدعى إلى معرض الأسلحة والأمن 2018 بأوكرانيا الذي عقد ...

Fuchs 2 fox 2 algérie

نحو صناعة المزيد من المدرعات الألمانية في الجزائر

أعلنت الشركة الألمانية Rheinmetall في بيان صحافي نشر في 8 أكتوبر الماضي  التوقيع على عقد من ...